مكتبة التراث - عبدالمطلب الجماعي قصيدة رائعة جدا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مكتبة التراث - عبدالمطلب الجماعي قصيدة رائعة جدا

مُساهمة من طرف مصعب في الثلاثاء فبراير 17, 2009 2:50 am


مراكب مو مْعَدّلها سْطاوي



ارحَم بُويْ خَلاّني هْواوي كيف النَّجم في قَلْب السّما

لا لي غَرس مَنبوته سناوي وْلا زَيتون معْصاره زوَى
ولا ني من قصيرين الخَطاوي ولا ني من حماميل الصّغا
ولا ني من عديمين الفتاوي نْصَـلِّي بالتّراب حْذا الما
كيف البُوم يَبقَوا في الخَلاوي نِين يْمَوّتُوا تـحْت الغْطا
وْ حَتَّى الصّقر رَكّاز العَلاوي ان جاه الضَّيم من وَكْرَه جلا
ونا هُو الطَّير لَربَد بُو جلاوي عندي البعد والدّاني سُوا
بْوادي بَرّ في مَـنْـع الشّهاوي نْقِيموا صبح ، ونْشِيلوا عَشا
رقاب الرّال وخْشُوش الفجاوي ياتَن بالفرَج للي مشَى
دوا للحَيّ ما كَيفَه مْداوي رْكوب القُود هزّتّا شفا
تْفَضِّي البال لا جَت ف السّراوي وتصْبح في ضحاضِيحاً اخْرَى
مراكب مَو مْعَدلْها سْطاوي قْصُورًا مَو مْعَلّيها بْنـا
طْيور مْغَير ريشّن هَبهَباوي تطوِي لَرض كَي طَيّ الكْسا
وتْشِيل الزّاد وتْشِيل الرّواوي وتْـرَكّب سِيدْها وَقـتاً عَـيا
ويَشْفَق سيدها عَ الزّاد شاوي وياكل وْهِي حْذاه مْعَـقّـلا
صَبّارة علي مَنْع الشّهاوي لا ما خَصّ مَـرتـوع الوطا
يا مَكسوب مَن لا له تقاوي يا جَدّة قـزازيـن الضّنا
تْزازِي بِيهْ فَ اكْتار الحَطاوي وتْمِشِّي دَمعْـتَـه وَقـتًا بكَى
وتَبقَي بارْكة والجَّوف خاوي ويصْبح راكْبك بَين العْرَى
وتْحطِّي تَمر من رُوس الذّراوي وتْصِبِّي برّ من ثَـديـك شفا
اَجواد وما تْمَـلَّي م العطاوي سُوق مدينْتك كلَّه رخا
انتي خَير من كَنْز الجّداوي عَطِـيّـة رَبّ عاطينا بْها
في الرّاحات تبغي لك شفاوي درِيًّا ما يْشَـيّـلْها حْوا
مْرابط بُو عْمامة بو دعاوي داير لْها حَديدة ف العصا
يرقَى بْها بْساطاً جَندلاوي وياكل بْها دْوَيرات العَفا
وفي الكَربات تبغي ديدباوي خْشُوم النَّجع ما يْفارق بها
وراكب فوق من عالي الشّواوي وان جَتها قوم عَنها يْعنّها
<!--[if !supportLineBreakNewLine]-->
<!--[endif]-->


فزّن خيل من هلها مقاوي سمان مْسكّحة ما هي عيا

مقفولات ديها بالحثاوي ع الكاباش تمش سايرة

وزام الطبل مولى الحس داوي ورفّ عْلامهن فوق العلا

ودارن ريم من خوف الخطاوي ني اجّاملن باللي ورا

وجا جاسوسّن كيف التباوي جسور العقل مشهور السّما

كيف الذيب حذْري في العلاوي كثير الشّبح قدّام وورا

كمي للسرّ ما يْبدّد لغاوي قليل البسم ع الناشد عصى

طويل الصمت عقله مو هواوي عليه الصّد فارس م القسا

عفيف البطن كي صقر النداوي رفيع الشوف ما عمره سطا

عزيز النفس واطي ع الشهاوي بْحاري غير يسّمّى فتى

في الظّلمات بنْجوم الضواوي ورَدهن على منهل فيه ما

طقَرْهن نين بيّتهن خلاوي وحجَرهن في محاجير الوطا

عقاب الليل نوّضهن يهاوي وخايف موش ناصح في الهوا

وقال المال واجد شيّ داوي ولكن هله فرساناً قسا

صغار السنّ طمعوا في السّعاوي والعقّال عدوا ما ورا

وصار اللّيّ وصار الملاوي والثلثين طابن عى الغزا

قليد الغزي طخ يمين قاوي بكرة نتم نا وهلها سوا

وطابن ع المغيرة بالسواوي وشالن ليلهن كله سرا

صلاة الصبح دوب الضّيّ ضاوي انْهَدّن كيف هدّات الغذا

شقصة نجع خلّنها شظاوي جت في غيظهن فنيت فنا

شْوَي صار المعَيّط والمهاوي وزام الطبل في جيهة اخرى

وتمّن يجردن فوق العلاوي وجن غيّار مي ساعة ونا

ورْسِم سُوقْها عنْد الضّحاوي البايع باع ، والشّاري شرَى
تسمَع حسّ زنداته الدّاوي تقول رْعُود مزْنَة ماطرة
ذخيرة كيف تبْرور التّقاوي سبيبه كيف ثِيران الوسَا
تحلف خيل هَلْها عَ الجّلاوي كما جَرّاي في خَيط السّدا
يْردَّن تقول ماسْكاتّن رساوي ويْهدَّن سريعات الخْطَى
يْهدَّن بِيضْ من لبس الكساوي ويْردَّن حـمرْ من نغْر الدّما
يَوماً شَين يا عُوج اللغاويم مْعَ لَجْواد ناره شايْـطـة
تمْراري نين تبقَي حَنظـلاوي وتَحْلَي نين تبقَـي سكّرة
وعاد الخيل واطْفال العَشاوي والمردان وَاصْحاب اللّحَى
عَذَف وديان جابَه سَيل قاوي عَ الجالات رامِيهن عَذا
واللي مات دارَوا لَه عَزاوي عليه الطّار ينقَح بالعَصا
والمجروح جابوا له مْداوي وْطِقّ عليه عُودِي والكْسا
وباتَن خيل هَلها في سعاوي وبات الغلبْ عَ اللي ما سعَى
<!--[if !supportLineBreakNewLine]-->
<!--[endif]-->


يا مولاي يا عُوج اللغاوي اجْعَنَّه يومْكَن حاضْـرَه انا
تحْتي كَوتْ اَربَد ديدحاوي فِيدِي تونْسي بزْنادها
يمّا نْمُوت ونْزور المناوي والاّ هن يْفُوتَنها قْسا
واللي يْفُوتْـها سالمْ العَضاوي جْعَنَّه دَيّـرَة لْخَيل العْدا
ونوصّيك يا فاهم الوصاوي كما كيّات ع الفاهق دوا


رَفع الشوف ومْنوع الشهاوي راه ملاح في حق الفتى

وجوه السَّوّ واصحاب الدواوي عمرك ما تحاذيهم بدا

ان كان لك جهد عاديهم عداوي وان مالك جهد جافيهم جفا

يمّا تطيح في بعض الدعاوي والا يطب في عينك حصى

مصعب
مستجد

ذكر عدد الرسائل : 6
العمر : 32
العمل : طالب
البلد : الجفرة
مؤشر احترام قوانين المنتدى :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 13/02/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى